أحذر "السيارات المغمورة بالمياه تغمر الأسواق"

لا تقم بشراء سيارة من السيارات التي غمرت بمياه الأمطار حيث أنها تخفي مخاطر للسلامة لا يمكن رؤيتها. ولك أن تتساءل ماذا يحل بتلك السيارات التي تظهر في الأخبار على شاشات التلفاز والأنترنت بعد انحصار المياه عنها؟ في الغالب تنتهي بسوق السيارات...

الغالبية للأسف سوف تكون معروضة للبيع. الغالبية من تلك السيارات أن لم تكن جميعها يجب اعتبارها معطوبة بالكامل ولا يسمح لها بأن تعود بالطريق. ولكن العديد من البائعين يجد أن هناك فرصة للكسب السريع والمربح من التعامل بتلك السيارات. ففي كل سنه بالولايات المتحدة الأمريكية تتلف عشرات الآلاف من السيارات بسبب الغمر بالمياه نتيجة الأعاصير وأكثر من نصف هذا العدد يعود إلى الطريق مرة أخرى.

هذه السيارة بعضها سوف يتم بيعها عن طريق شركات التأمين سيارة مخردة للاستفاده منها قطع غيار, والبعض سوف يذهب إلى مقبرة السيارات مباشرة. والبعض سوف يتم إصلاحه ويرجع ليعمل من جديد على الطرق. يتم شراء السيارات المغمورة من قبل أشخاص أو وكالات بيع سيارات, ويتم تصليحها وإعادة مظهرها وتعديل بيانات السيارة بحيث لا يظهر ما يدل على تعرضها للغمر, وبعد ذلك يتم القيام ببيعها في منطقة أخرى بدون أبلاغ المشتري بحالة السيارة.

الخطر من شراء سيارة مغمورة بالمياه هو وصول الصدأ إلى الأجزاء الميكانيكية الرئيسية للسيارة كالمحرك وناقل الحركة. كما يمكن للمياه إتلاف الأنظمة الكهربائية الحساسة مثل حاسب السيارة الذي يكون بالغالب مركب بمكان منخفض بالسيارة تحت المقاعد أو في شنطة السيارة.

في حالة حصول غمر للسيارة بالمياه يتم إعادة تنظيفها وإخفاء أثار الغمر بالمياه وإصلاح العطب وتشغيلها مرة أخرى, فقد تبدو بحالة جيدة وتعمل بصورة جيدة, ولكن المتوقع ظهور مشاكل جراء الغمر بالمياه لاحقا مما سيتطلب إصلاحات باهظة التكليف, لوصل المياه داخل العديد من مكونات السيارة والتي سوف يؤدي الصدأ إلى تعطلها عن العمل. غمر السيارة بمياه السيول لا يعرضها فقط للمياه ولكن أيضا لمواد كيميائية مسكوبة, وطين, ومياه مجاري.

السيارات المغمورة بالمياه من أهم المشاكل التي يجب تجنبها عند شراء سيارة مستعملة, أو من وكيل سيارات بمنطقة تعرضت لمياه فيضان وأمطار. السبب في أن السيارة المغمورة ليست جيدة للاستعمال بسبب أن المحرك, نظام الوقود, نظام نقل الحركة, الفرامل, داخل السيارة, وأنظمة التحكم قد تكون تعرضت للتلف. وقد داخل السيارة جاف كما يظهر على السطح ولكن تحت السطح تظل الرطوبة موجودة وتسبب العفن والصدأ. تأثير الغمر بالمياه قد يأخذ عدة شهور حتى يصبح مشكلة واضحة باهظة التكاليف, وخطر على سلامة مستخدم السيارة والطريق.

تأثير الغمر بالمياه يمكن أن يظهر في شكل تلف للأجزاء التالية:

         الأنظمة الكهربائية والإليكترونية بالسيارة, وتتضمن وحدات حساسات المحرك والفرامل والتوجيه

         العدادات بالتابلوة

         أنظمة السلامة, مثل الوسائد الهوائية

         السجاد بداخل السيارة, بالفرش أو السجاد أو سقف السيارة

         صدأ في أجزاء أنظمة السيارة, مثل الفرامل والتعليق

كيف يمكنك معرفة السيارة التي كانت مغمورة بالمياه بعد تنظيفها وتوضيبها من الأخرى السليمة. لحسن الحظ هناك ما يمكن النظر إليه عند شرائك سيارة مستعملة لبيان حالتها بالنسبة للغمر بالمياه.

الإليكترونيات تكره الماء

السيارات الحديثة التي بها كل هذه الرقائق بالحواسب المركبة بها والنظم الكهربائية التي توفر الراحة وكفاءة التشغيل للمحرك لن تعمل بصورة جيدة في حالة غمرها بالمياه في كل الأحوال, فما بالك بغمرها لعدة أيام. مشغل الأقراص المضغوطة يمكن أن يجف ولكن سيكون تعرض لتلف دائم وقد لا تلاحظه لأول وهلة. ولكن هناك فرصة جيدة أن يكون هناك نظام كهربائي بالسيارة يكشف ما هو غير ظاهر للعين وإنه سيتوقف عن العمل بعد غمره بالمياه ولهذا يجب عليك تجربة واختبار كل الأجهزة الكهربائية الموجودة بالسيارة قبل أن تقدم على الشراء. تلف أحدى أو بعض الأجهزة يدل على أن السيارة قد تكون تعرضت للغمر بالمياه.

السعر المنخفض والمغري للسيارة

في حالة وجود السيارة بحالة جيدة ولكن السعر منخفض عن سعر السوق هنا يجب أن تتوخي الحذر. وقد يكون هناك سبب مقنع لرغبة بعض الأشخاص لبيع سيارتهم بسعر منخفض في بعض الأحيان, ولكن هذا يرفع راية حمراء ويجب بذل المزيد لمعرفة السبب من وراء ذلك السعر في حالة وجود تعليل ضعيف يجب أن ترتاب فيما هي المشكلة بتلك السيارة. كذلك عند قيامك بشراء سيارة مستعملة أو جديدة من وكالات للسيارة لها أفرع بمناطق قد تعرضت لسيول وفيضانات فإن ذلك يلزم منك مزيد من الحذر وبجب عليك فحص السيارة للتأكد من عدم تعرضها للغمر بالمياه.

كيف تفحص السيارة للتأكد من أن السيارة قد غمرت بالماء؟

أوراق السيارة:

        فحص أورق وسجلات السيارة التي قد يسجل بها تعرض السيارة للغمر بالمياه. أو مصدر السيارة (المالك السابق) جدة على سبيل المثال.

        خذ من البائع ورقة مكتوبة وموقعه بأن السيارة لم تتعرض لحالة غمر بالمياه حسب علمه.

المعدات والأجهزة الكهربائية :

         وجود مشاكل بالأجهزة الكهربائية مثل الأنوار, المساحات, أنوار الإشارات, نظام التدفئة, نظام التبريد, الولاعة قم باختبار تشغيلهم عدة مرات. تأكد من لمبة نظم منع غلق العجلات ABS و الوسادة الهوائية تضاء عند بداية التشغيل بالتابلوة.

         أكشف على الأسلاك الكهربائية خلف التابلوة لملاحظة وجود إنحناء أو شروخ, فبعد تعرضها للبلل يحدث لها تقصف وتلف.

داخل السيارة:

         وجود حصى ورمال أو أثار طين أو صدأ بداخل السيارة وخاصة أسفل التابلوة, والشنطة, وتحت الكراسي

         وجود رائحة غير مريحة بالسيارة (عفن- رطوبة) أو رائحة كثيفة لمعطر الهواء

         أفحص فرش السيارة والسجاد بدقة, في حالة إنها لا تتوافق مع باقي الفرش بالسيارة أو إنها لا ليست محبكة التركيب, هذا يعني إنها قد تكون تم استبدلها. تغيير اللون, بهتان اللون, أو وجود أثر بقع كل هذا يدل على تعرضها على للغمر بالمياه. وكذك جود أثار مياه على المقاعد.

         أفحص جانب الباب وداخل الشنطة للبحث عن أثار لحد المياه. أنظر إلى أسفل أبواب السيارة للبحث عن وجود تلف نتيجة وصل المياه لها.

         أفحص مكان وجود الإطار الاحتياطي عن أثار مياه أو طين.

         أفحص السماعات الموجودة بالأبواب, المياه تتلف غشاء السماعات في حالة وصولها لها.

         أفحص الأجزاء المعدنية تحت المقاعد.

         وجود علامة لحد المياه بعدادات التابلوة أو وجود بخار ماء أو أثار مياه بها.

         أفحص حالة بطانة سقف السيارة وصول المياه إليه يضعف اللصق ويحدث ترهل للبطانة أو وجود فقاعات تحت الباطنة.

السيارة من الخارج:

         أفحص سوائل السيارة. اختلاط المياه مع زيت المحرك يجعل لونه كالطحينة (الحمص). اختلاط المياه مع زيت مؤازر التوجيه أو ناقل الحركة يجعل لونه كمخلوط الفرولة بالحليب.

         وجود رطوبة داخل لمبات الإشارة.

         أفحص توصيلات العادم الشكمان لوجود أثار صدأ بشكل واضح.

         أفحص أماكن تربيط المسامير بجسم السيارة للبحث عن أثار للصدأ

         حل العجل وأفحص أجزاء الفرامل

 

 

فيضان جدة 2009